تغذية

فوائد صفار البيض

يُعتبر البيض بمُختلف أنواعه من أهم الأطعمة التي تتوافر على موائد الإفطار بشكل يومي، ففضلًا عن كونه مُتاحًا بوفرة في الأسواق وبأسعار مناسبة، هو أيضًا يحتوي على العديد من العناصر الغذائية الهامة للجسم، سواء تلك الموجودة في صفار البيض أو في بياضه.

 

القيمة الغذائية لصفار البيض

يحتوي صفار البيض على العديد من العناصر المغذية التي تختلف نسبتها وفقًا لنوع البيضة وحجمها وطريقة الحصول عليها ومُعالجتها، إلَّا أنه يُمكن تحديد هذه العناصر بشكل عام في بعض المعادن مثل الحديد والكالسيوم والبوتاسيوم والمغنيسيوم والفسفور والصوديوم والزنك، ومجموعة من الفيتامينات مثل فيتامين أ وفيتامين ب وفيتاميت ك وفيتامين هـ وفيتامين د، بالإضافة إلى البروتينات والكربوهيدرات والدهون ونسبة قليلة جدًّا من السكريات.

 

فوائد صفار البيض

  • يُقوي العظام: يعمل صفار البيض على تقوية العظام وزيادة كثافتها مما يُقلل من خطر الإصابة بالهشاشة الناتجة عن التقدم في السن، وذلك بفضل محتواه العالي من الكالسيوم.
  • يُعالج فقر الدم والأنيميا: فهو يحتوي أيضًا على الحديد الذي يُزيد من مُعدَّل إنتاج الهيموجلوبين في الدم، ومن ثمَّ فإنه يُعالج الأنيميا ويقي من الإصابة بها مُجددًا.
  • يحمي من الإصابة بالألزهايمر: وذلك لأن تعزيز إنتاج الهيموجلوبين يُساعد على تنشيط الدورة الدموية، مما يَقي من الإصابة بخرف الشيخوخة أو ما يُعرَف بالألزهايمر.
  • يعمل على حماية الجهاز العصبي: يحتوي صفار البيض على نسبة جيدة من معدن المغنيسيوم وفيتامين ب، وكلاهما يُساعدان في الحفاظ على خلايا الجهاز العصبي وتعزيز أدائه.
  • يُقوِّي الذاكرة ويزيد القدرة على التركيز: فهو يُعتبر طعام جيد جدًّا للأطفال بما يحتويه من عناصر تُساعد على تقوية الذاكرة والتركيز، ومن ثَمَّ يُفضَّل تناوله من قِبَل الحوامل والمُرضعات نظرًا لما ثَبُت من قدرته على تحسين نمو خلايا الدماغ لدى الأجنة والأطفال الرُّضَّع.
  • يُقوي الشعر ويمنع تقصفه: إذ أنه غني بفيتاميني (هـ) و (أ) وكذلك البروتين، وهي عناصر غذائية معروفة بقدرتها على تقوية الشعر وحمايته، كما تؤثِّر إيجابيًّا أيضًا على نضارة البشرة.
  • يُحافظ على النظر: وذلك بفضل محتواه من فيتامين أ الذي يُحافظ على سلامة العينين ويُقلل من خطر الإصابة بمرض التنكس البقعي.
  • يُعالج ارتفاع ضغط الدم: إذ يُساعد كل من المغنيسيوم والبوتاسيوم الموجودين في صفار البيض على تهدئة الأوعية الدموية وانبساطها، مما يُساعد على خفض ضغط الدم المرتفع.
  • يُحافظ على صحة الخلايا: وذلك بفضل محتواه العالي من مُضادات الأكسدة التي تُحافظ على صحة خلايا الجسم وتحميها من التأكسد الضار، وبالتالي فإن تناول بيضة واحدة يوميًّا يقي بشكل كبير من تكون الأورام السرطانية.

 

أضرار صفار البيض

على الرغم من الفوائد الصحية الجمة التي يوفرها صفار البيض لجسم الإنسان، إلا أن تلك الفوائد تتوقف فور بدء الإفراط في تناوله، لتتحول تلك الفوائد إلى أضرار جسيمة تُصيب شرايين الجسم وتؤثر على أجهزته المُختلفة، لذا لا يُفضَّل أن يزيد مُعدَّل تناول البيض عن بيضة واحدة يوميًّا للأطفال والأصحاء، كما يجب أن لا يزيد عن ثلاث بيضات بالأسبوع لكبار السن، أما مع أصحاب الأمراض المزمنة فيكون الأمر متروكًا لرؤية الطبيب المُعالج.

 
السابق
تربية عصافير الزيبرا
التالي
أعراض قصور الغدة الدرقية

اترك تعليقاً