رياضات متنوعة

قوانين كرة اليد

قوانين كرة اليد

كرة اليد (بالانجليزية: Handball) هي أحد الألعاب الجماعية التي ظهرت لأول مرة بشكلها الحالي في شمال أوروبا (ألمانيا والدنمارك والسويد والنرويج) في نهاية القرن التاسع عشر، حيث لُعبت المباراة الأولى بين فريق من الدول الاسكندنافية وألمانيا. ويرجع الفضل إلى الدانماركي هولجر نيلسن في رسم قوانين كرة اليد في شكلها الحالي عام 1898م. وقد تأسس الاتحاد الدولي لكرة اليد (بالإنجليزية: International Handball Federation) سنة 1946 في كوبنهاغن بالدنمارك، بينما يقع مقره في مدينة بازل، سويسرا. ويضم الآن في عضويته 204 إتحاد وطني من خمس اتحادات قارية.

 

أبعاد ملعب كرة اليد

  • الملعب: يبلغ طول الملعب بأكمله 131.25 قدمًا (40 مترًا) بينما عرضه فيبلغ 36.62 قدمًا (20 مترًا).
  • المرمى: يبلغ عرضه 9.84 قدم (3 متر) وارتفاعه 6.56 قدم (2 متر).
  • خط الستة أمتار: يمثل هذا الخط الانقسام بين حارس المرمى وبقية اللاعبين.
  • خط السبعة أمتار: من هذا الخط تُحتسب ركلات الجزاء بعد الأخطاء التي يرتكبها اللاعبون.
  • خط التسعة أمتار: هو خط منقط مقوس يستأنف فيه الفريق المهاجم اللعب بعد تعرضه للعرقلة داخل الخط، ويطلق عليه أيضًا خط الرمية الحرة.
  • منطقة تبديل اللاعبين: تقع منطقة تبديل اللاعبين لكل فريق خارج جانبي خط المنتصف على أرض الملعب، وهي المنطقة المسموح من خلالها للاعبين مغادرة الملعب عند إجراء الاستبدال.
  • خط منتصف الملعب: وهو خط يقسم الملعب من المنتصف، ومنه تبدأ اللعبة في بداية كل شوط، كما يُستأنف منه اللعب بعد تسجيل هدف.
  • منطقة الهدف: لا يُسمح بتواجد أي لاعب في هذه المنطقة باستثناء حارس المرمى. ومع ذلك، يمكن للاعب القفز إلى هذه المنطقة طالما كان يرمي الكرة ويصوبها قبل أن يهبط على الأرض.

 

لاعبو كرة اليد

  • تحدد قوانين كرة اليد أن يضم كل فريق 12 لاعبًا؛ 7 لاعبين أساسيين (6 لاعبين وحارس مرمى واحد)، و5 لاعبين بدلاء.
  • لا يوجد حد أقصى للتبديلات في المباراة، كما يتم التبديل في أي وقت أثناء المباراة.
  • يجب أن تتم عملية الاستبدال من حيث المغادرة والدخول إلى الملعب عبر خط الاستبدال لكل فريق.

أدوار اللاعبين

حددت قوانين كرة اليد تحركات بعض الاعبين وتعاملهم مع الكرة، كما يلي:

  • حارس المرمى: هو الوحيد الذي يمكنه لمس الكرة بقدميه لكي يتمكن من الدفاع عن مرماه بأي جزء من الجسم.
  • لاعب الدائرة: يُشار إلى هذا اللاعب أيضًا بأنه لاعب محوري أو لاعب خط، ويلعب على طول الخط البالغ ستة أمتار ويواجه ظهره هدف الخصم. يحاول هذا اللاعب الاختراق بين المدافعين الذين يصطفون في خط طوله ستة أمتار؛ ليمكن فريقه من تسجيل هدف. يجب أن يكون لاعب الدائرة سريعًا بحيث يستطيع خلق فتحات لزملائه للوصول إلى موقع أفضل لتسجيل الأهداف.
  • الظهيرين الأيسر والأيمن: عادة ما يتميزان بالطول والقوة الجسمانية مما يُمكنهما من القفز ولعب الكرة من فوق المدافعين، ومن المعروف أنهما رماة للكرات بعيدة المدى.
  • قلب الدفاع: هو العقل المدبر وراء اللعبة الذي يقوم بإعداد المناورات.
  • لاعبو الأجنحة: عادةً ما يكون هؤلاء اللاعبون قصيرون ولكنهم أكثر مرونة، ويسجلون الأهداف من خلال الزوايا.

 

قوانين كرة اليد

  • ركل الكرة بالقدم: بخلاف حارس المرمى، لا يُسمح لأي لاعب آخر بركل الكرة. إذا لمست الكرة أي مكان من الركبة لأسفل القدم، فسيتم منح الكرة للفريق الخصم.
  • المشي بالكرة: إذا أمسك اللاعب بالكرة لأكثر من ثلاث ثوانٍ دون التحرك بها من خلال تصويبها لتسجيل هدف مثلا أو تمريرها، وإذا قام بأكثر من ثلاث خطوات دون تنطيط الكرة، فهذا يطلق عليه “المشي بالكرة” ومن ثم تضيع حيازة الكرة.
  • أخطاء كرة اليد: لا يُسمح بالقبض أو الضرب أو الشحن أو الحجز أو الدفع أو التعثر في هذه اللعبة. ومع ذلك، يُسمح للاعب بالتقاط الكرة أو إيقافها أو رميها أو ضربها أو دفعها بمساعدة يديه وفخذيه وركبتيه وجذعه ورأسه. يمكن للاعب أيضًا نقل الكرة من يد إلى أخرى. وفي حالة ملامسة الكرة للحكم على الملعب، تستمر اللعبة.
  • خط الستة أمتار: لا يُسمح بتواجد أي لاعب داخل خط الستة أمتار بخلاف حارس المرمى، وعندما يحاول أحد اللاعبين التهديف، لا يمكنه الهبوط داخل خط الستة أمتار إلا بعد أن يترك الكرة من يده.
  • العقوبات: يمكن للحكم أن يمنح لاعبًا إما بطاقة صفراء، أو الطرد لمدة دقيقتين (في هذه الحالة، يجب أن يواصل الفريق اللعب دون ذلك اللاعب لمدة دقيقتين ويمكن أن ينزل نفس اللاعب مرة أخرى أو لاعب آخر بعد إنقضاء المدة)، أو بطاقة حمراء (خروج اللاعب لبقية المباراة) مع نزول لاعب آخر بعد دقيقتين.

 

أنواع الرميات في كرة اليد

حددت قوانين كرة اليد أنواع الرميات كالتالي:

  • رمية البداية: وتتم في بداية كل شوط، بحيث يجب على اللاعب لمس خدم المنتصف بقدم واحدة، وبقية اللاعبين في منتصف ملعبهم. أما لاعبي الفريق الآخر، فيجب أن يكونوا على بعد ثلاثة أمتار على الأقل من رامي الكرة.
  • رمية التماس: وتحتسب على آخر فريق لمس الكرة عند خروج الكرة عن الخط الجانبي أو عند ملامستها لسقف الملعب.
  • الرميات الحرة: تحتسب هذه الرميات عند حدوث مخالفة للقانون من حيث ارتكاب الأخطاء داخل الملعب أو مخالفة طريقة الدخول والخروج من الملعب أو تنفيذ رمية التماس بطريقة مخالفة للقانون، وتُنفذ الرمية الحرة من مكان المخالفة ويمكن تسجيل هدف منها بشكل مباشر.
  • رميات الجزاء: تُمنح تلك العقوبة بسبب بعض الانتهاكات الجسيمة لأي قاعدة أو تدخل غير قانوني يمنع تسجيل هدف واضح.
  • رمية المرمى: وتحتسب في حال تجاوز الكرة خط المرمى الخارجي وكان آخر من لمسها مهاجم أو حارس المرمى المدافع. ويقوم الحارس بتنفيذها من داخل منطقة المرمى.

 

مدة اللعب في كرة اليد

  • وفقًا للقواعد الدولية، تتكون المباراة من شوطين كل منهما 30 دقيقة، مع إستراحة لمدة 10 دقائق.
  • الفائز هو من يسجل أكبر عدد من الأهداف القانونية ضمن الزمن المحدد للمباراة.
  • في حالة المباريات الفاصلة والتي يجب أن تنتهي بفوز أحد الفريقين، إذا انتهت المباراة بالتعادل في الوقت المحدد، فهذا يؤدي إلى لعب وقت إضافي، والذي يتكون من فترتين مدة كل منهما 5 دقائق، مع إستراحة دقيقة واحدة بينهما.
  • إذا إنتهي الوقت الإضافي أيضًا بالتعادل، فإن ركلات الترجيح تكون هي الحل لتحديد الفائز النهائي.

 

حكام كرة اليد

يقود مباريات كرة اليد إثنين من الحكام اللذان يقومان باتخاذ القرارات الصائبة بناءً على ملاحظاتهما بشأن سير المباراة. ويتم تبادل الأماكن فيما بينهما طوال سير اللقاء. وفي حالة حدوث إختلاف بينهما حول أية مسألة تتعلق بالمباراة، فيتم التوصل فيما بينهما إلى قرار بعد أخذ وقت مستقطع لفترة قصيرة. وإذا أعطى الحكمان قرارًا في آن واحد معًا في حق الفريق المخالف واختلفا حول نوع العقوبة، فإن عليهما توقيع العقوبة القصوى.

 
السابق
مدينة سالزبورغ
التالي
طريقة عمل الفول الإسكندراني

اترك تعليقاً