الأسرة والمجتمع

كيفية التعامل مع الزوجة العنيدة

العناد هو سلوك موجود لدى جميع البشر ولكن بنسب مُتفاوتة، وهو يعني الإصرار على الآراء والمواقف مهما توقَّف عليها من آثار سيئة، فضلًا عن الاستعلاء على الاعتراف بالخطأ والمبالغة في التمسك به.

وقد يحاول الناس تجنب التعامل مع الشخص العنيد في مجالات العمل أو في العلاقات الاجتماعية بشكل عام، لكن الأمر يبدو مُختلفًا عندما تكون الزوجة عنيدة، إذ لا بد للزوج من أن يجد سُبُله للتعامل معها، بأقل قدر ممكن من المشاكل والخلافات.

 

ما الذي يجعل الزوجة عنيدة

  • المرأة لديها استعداد فطري لممارسة العناد في تعاملاتها أكثر بكثير من الرجل.
  • قد يبدأ العناد لدى المرأة في مراحل مُبكِّرة من طفولتها نتيجة الإفراط في تدليلها كطفلة، وتربيتها على أنها دائمًا على صواب.
  • وكذلك القمع الزائد منذ الصغر، والإهمال وتقليل الشأن، قد يقودها إلى العناد، باعتباره طريق الحصول على حقوقها الضائعة.
  • كما قد يبدأ العناد في مرحلة الزواج، وذلك قد يكون نتيجة إهمال الزوج لها، وإنكاره لفكرها وآرائها بشكل دائم.
  • وقد يكون عدم انسجام المرأة مع زوجها، وفقدان الشعور بالأمان معه دافعًا لاكتساب العناد باعتباره حيلة دفاعيَّة عن حقها في السعادة.
  • وأحيانًا تتخذ الزوجة قدوة عنيدة، الأم مثلًا، فتحذو حذوها في التعامل بعناد مع زوجها والآخرين.

 

كيفية التعامل مع الزوجة العنيدة

  • أول وأهم شيء في التعامل مع الزوجة العنيدة، هو عدم مُقابلة العناد بعناد، إذ أنَّ ذلك قد يؤدي إلى تفاقم المشكلة وتدمير الحياة الزوجيّة.
  • يجب على الزوج احترام رأي زوجته والأخذ بمشورتها بين الحين والآخر.
  • عندما يصدر منها رأي خاطئ، يجب محاولة إقناعها بهدوء، مع ترك مساحة لها للتفكير في الأمر من جديد.
  • كما أنَّ التعبير الدائم عن الحب والاحترام، بطرق مُختلفة، من شأنه أن يجعل المرأة تتخلَّص من سلوكها المزعج، سواء عناد أو غير ذلك، حرصًا منها على استمرار حياتها الزوجيَّة.
 
السابق
علاج تشقق القدمين
التالي
من أين يستخرج الحديد

اترك تعليقاً