الأسرة والمجتمع

كيفية التعامل مع غضب الأطفال

الغضب من المشكلات التي تواجه الكثير من الأطفال. ومشاعر الغضب طبيعية، فالجميع لديه أسباب ليغضب بعض الوقت، لكن الغضب يتحول لمشكلة عندما يتحول من مشاعر لسلوك سلبي مثل الصوت المرتفع، أوالصراخ، أو الكلمات الحادة، أو إيذاء النفس أو الآخرين.

 

أسباب غضب الأطفال:

  • القدوة السلبية من الوالدين.
  • عدم إشباع إحتياجات الطفل.
  • عدم توفر الوسائل ملائمة لإستخدام طاقته.
  • سماع أو ومشاهدة الخلافات بين الوالدين.
  • مقارنة الطفل بالآخرين.
  • الحدة فى التعامل.
  • التدليل الزائد.
  • ضعف الثقة بالنفس.
  • إدمان الأجهزة الإلكترونية.
  • إدمان المُنبهات.
  • الشعور بالظلم.
  • كثرة الأوامر.
  • تقليد الآخرين.
  • التهديد.
  • لفت الإنتباه.
  • كثرة النقد.
  • التكبر.
  • العناد.
  • التوتر.
  • الخوف.
  • الإحباط.
  • الحزن.
  • المرض.
  • الغيرة.

 

كيفية التعامل مع غضب الأطفال:

  • القدوة الحسنة:

أساس إكتساب الطفل لأي سلوك إيجابي أو سلبي هو تقليد الوالدين.

 

  • إشباع إحتياجات الطفل:

إحتياجات الطفل لا تقتصر على توفير الإمكانيات المادية، والإهتمام بصحته الجسديه، وتلبية طلباته فقط، بل تشمل أيضًا الحاجة للتطوير المتكامل لقدراته. بالإضافة للإحتياجات النفسية مثل: الشعور بالتقبل، والثقة بالنفس، والقدرة على الإختيار.

 

  • عدم إظهار الغضب تجاه غضب الطفل:

لا تُظهر الغضب ولو برفع صوتك أو تغيير نبرته عن النبرة المُعتادة. واترك طفلك يهدأ؛ ثم استمع له، وتناقش معه عن سبب غضبه لتستطيع التعامل معه بالطريقة المناسبة.

 

  • تكوين صداقة مع الطفل:

إستمع لطفلك وتناقش معه، وشاركه في بعض أنشطته المفضلة لتكون صداقة وعلاقة قوية معه قائمة على الإحترام المتبادل. بالإضافة إلى أن ذلك يساهم بشكل كبير في تنمية ثقة الطفل بنفسه.

 

  • علّم طفلك أساسيات التعامل مع مشاعره:

علّم طفلك كيف يتعامل مع مشاعره، ويعبر عنها بطريقة صحيحة، وكيف يستطيع التعامل مع غضبه بإستخدام بعض التقنيات البسيطة مثل التنفس العميق، والإسترخاء، وتفريغ طاقته السلبية بطريقة صحيحة مثل التحدّث عن مشاعره، أو كتابتها.

 

  • تعليم الطفل مهارات حل المشكلات:

المشكلات التي تواجه الأطفال بسيطة بالنسبة لك، لكنها بالنسبة لهم تُمثّل مشكلة تمامًا كما كانت تُعد مشكلات بالنسبة لك عندما كنت صغيًرا. وهذه المشكلات تساهم في نمو قدرات الطفل عندما يتعلم كيف يتعامل معها بشكل مناسب بالنسبة له.

 

  • توقف عن إعطاء الأوامر:

تعامل مع ابنك بأسلوب الطلبات المُقنعة مع توفير بدائل للإختيار منها قدر المستطاع.

 

  • إخفاء الخلافات الأسرية:

الخلافات الأسرية تفقد الأطفال الشعور بالأمان، والإستقرار النفسي؛ لذا يجب عدم إظهارها للأطفال.

السابق
محشي ورق عنب بالحمص
التالي
كيف تحدث عملية الإحساس

اترك تعليقاً