حيوانات ونباتات

كيفية تكاثر طيور الحب

تُعتبر طيور الحب من أفضل أنواع الطيور التي يُمكن تربيتها في المنزل، وذلك نظرًا لصغر حجمها وأشكالها الجميلة، بالإضافة إلى طبيعتها الاجتماعية. ومن ثمَّ يحتل الإقبال على شرائها المرتبة الأولى بين عصافير الزينة الأخرى.

وعند الرغبة في تفريخ طيور الحب يجب مراعاة موسم التزاوج الذي يبدأ في شهر 10 وينتهي في شهر 7 تقريبًا، كما يجب التأكد من أنَّ كل من الذكر والأنثى قد وصل إلى السن المناسب للتزاوج؛ أي تجاوزا الثمانية أشهر.

 

اختيار القفص والعش

  • يجب أن يكون القفص الذي سوف يتم فيه التزاوج كبيرًا، ويُفضَّل المصنوع من السلك.
  • كما يجب أن يكون العش طبقًا لمواصفات مُعينة تتناسب مع طيور الحب، فيكون ارتفاعه حوالي 23 سم وعرضه 20 سم.
  • يختار المربي بين المواد التي توضع في العش، وهي إما مصاصة القصب أو نشارة الخشب أو كارينا النخل.
  • فإذا اختار المربي مصاصة القصب، يجب عليه غسلها جيِّدًا أكثر من مرَّة وتجفيفها للتخلص من أي مواد سكرية مُلتصقة بها، لأنها قد تجلب الحشرات والنمل، مما يؤذي الطائر والبيض والصغار فيما بعد.
  • أمَّا نشارة الخشب، يجب اختيارها بحيث تكون ناعمة جدًّا، وتوضع في العش لتضع الطيور البيض عليها، مع الانتباه إلى أن البيض قد يغوص في النشارة.
  • أما بالنسبة لكارينا النخل، فهي من أفضل المواد التي تُستخدم ليبيض عليها الطيور، ويمكن وضعها داخل العش أو خارجه وتتولَّى الطيور مسألة إدخالها للعش.

 

التزاوج

  • بعد أن تتآلف الطيور مع بعضها البعض، تبدأ في الدخول إلى العش لإتمام عملية التزاوج.
  • قد تستمر عملية التزاوج لمدة تتجاوز الأسبوعين بقليل، وبعدها تبدأ الأنثى بوضع البيض.

 

الغذاء

  • في مرحلة التزاوج، يقدم المربي للطيور بعض الخضروات مثل الجرجير أو السبانخ، بالإضافة إلى البيض وفول الصويا، ليوفر الكالسيوم اللازم للأنثى.
  • يجب أيضًا الاهتمام بتقديم المياه بشكل يومي بالإضافة إلى الخضروات، مما يُسهل عملية خروج البيضة على الأنثى.
  • أما بعد خروج البيض، وأثناء رقد الأنثى عليه، يجب التوقف عن تقديم البيض وحبوب الفلارس، لتجنُّب إصابة الأنثى بالسمنة الزائدة، نظرًا لأنها تكون راقدة على بيضها مُعظم الوقت.

 

خروج البيض

  • بعد إتمام التزاوج تبدأ الأنثى في وضع البيض، بمعدَّل بيضة كل يومين تقريبًا، ليصل عدد البيض في النهاية من 3 إلى 6 بيضات، وقد يزيد أحيانًا.
  • يُفضل أن يقوم المربي بترقيم البيض بحرص شديد، باستخدام قلم فلوماستر، بشرط أن تكون الأنثى خارج العش في ذلك الوقت كي لا تنزعج، كما يجب الإسراع تنفيذ هذه المهمة.
  • ثم يقوم المربي بتسجيل رقم البيضة وتاريخ خروجها في كشف خاص لديه.
  • وبعد مرور 15 يوم على خروج كل بيضة، يقوم المربي بالكشف عنها إذا كانت مُخصَّبة أم لا.

 

الكشف على البيض

  • يُمكن الكشف على البيض بعد مرور 15 يوم على وضع أول بيضة.
  • يجب أن تكون الطيور خارج العش أثناء الكشف، وأن يكون الكشف نهارًا وليس ليلًا.
  • البيض المُخصَّب يكون لونه داكن بعض الشيء ووزنه ثقيل، وعند وضع البيضة على كف اليد تكون مُستقرَّة تمامًا.
  • أما البيض غير المُخصّب يكون لونه أبيض مطفي، ولا يظهر به أجزاء داكنة عند تعرضه للإضاءة، ويكون وزن البيضة خفيف، ولا تستقر على كف يدك.

 

فقس البيض

  • يفقس البيض عادةً بعد مرور من 22 إلى 24 يوم، وكلَّما زادت برودة الجو زادت مدة رقد الأنثى على البيض حوالي 3 أو 4 أيام على أقصى تقدير.
  • وبعد فقس البيض، يجب تقديم الحبوب كالفلارس مع الدنيبة والبينكم مرة أخرى، وكذلك البيض، لتتمكن الطيور من تغذية صغارها، إذ لم يعد هناك خوف عليها من السمنة الآن.
  • وتستمر الأنثى في إطعام الصغار بمساعدة الذكر لمدة تتراوح بين 30 إلى 40 يوم حتى تصبح الصغار قادرة على إطعام نفسها بنفسها.
 
السابق
طريقة عمل اللبنة
التالي
تعريف شبكات التواصل الاجتماعي

اترك تعليقاً