تعليم

كيفية قياس الذكاء

كيفية قياس الذكاء

الذكاء لفظة شاملة تُقال للتعبير عن كل ما يرتبط بالقدرات العقلية مثل سرعة التعلم وردود الأفعال الصائبة وحل المشكلات وبناء الاستنتاجات وفهم الآخرين وغيرها. وقد تسببت شمولية الذكاء واختلاف مفهومه من بيئة لأخرى في عجز العلماء عن إيجاد تعريف مُحدد له، ومع ذلك فقد تمكنوا من قياسه بأساليب دقيقة على الرغم من كل ما يوجَّه لها من انتقادات بشأن عدم شمولها لجميع أنواع الذكاء، وفيما يلي سنتعرف على كيفية قياس الذكاء وتحليل نتائج ذلك القياس.

 

كيفية قياس الذكاء

ظهرت الحاجة إلى معرفة نسب ذكاء الأفراد منذ أواخر القرن التاسع عشر، فتطورت كيفية قياس الذكاء من وقت للآخر على النحو التالي:

  • كان ذكاء الفرد في البداية يُقاس بمقدار شهرته في مجتمعه.
  • ثم بمقدار ما حصل عليه من جوائز ومكافآت.
  • ثم أصبح يُقاس عن طريق قياس سرعة استجابة الفرد لبعض المواقف، وكيفية استجابته.
  • وأخيرًا بدأ المتخصصون في تصميم اختبارات الذكاء التي أعطت نتائج مُرضية ودقيقة فيما يخص ذكاء الأفراد من مختلف المراحل العمرية.

 

ما هو اختبار الذكاء

اختبار معامل الذكاء Intelligence Quotient Test هو اختبار يُجرى لقياس مستوى ذكاء (رشاقة عقل) شخص ما، بما يتناسب مع فئته العمرية. ونظرًا لكون الذكاء لا ينحصر في مهارة عقلية واحدة، فقد صُمم اختبار الذكاء ليُغطي مجموعة المهارات التالية:

  • المهارات اللفظية: من خلال طرح الأسئلة التي تتعلق بالكلمات المترادفة والمتضادة والألغاز اللفظية وغيرها.
  • المهارات المنطقية: من خلال قياس قدرة الشخص على إيجاد حلول منطقية لمشكلة ما، أو استنتاج أمر ما بُناءً على مجموعة من المعطيات.
  • المهارات الرياضية: من خلال طرح الأسئلة الحسابية والألغاز الرياضية؛ مثل إيجاد رقم ناقص ضمن مجموعة من الأرقام المتسلسلة وغيرها.
  • المهارات المكانية: وتشمل أسئلة فك وتركيب الأشياء وقياس مدى التصور العقلي لشكل ثلاثي الأبعاد بعد أن يتم التلاعب به بطريقة معينة.

نتائج اختبار الذكاء

بعد الخضوع للاختبار، يحصل الشخص على درجة أدائه، فإن كانت:

  • أقل من 55 يعني أن الشخص يُعاني من التخلف العقلي.
  • من 55 إلى 70 يدل على مستوى ذكاء ضعيف جدًّا.
  • من 70 إلى 85 يدل على ذكاء أقل من المتوسط.
  • من 85 إلى 115 ذكاء متوسط وهو معدل الذكاء الأكثر انتشارًا.
  • من 115 إلى 130 يعني شخص ذكاؤه أعلى من المتوسط.
  • من 130 إلى 145 يدل على ارتفاع معدل الذكاء بشكل ملحوظ.
  • أما إذا تجاوزت نتيجة الاختبار 145 دل ذلك على عبقرية الشخص وذكائه الخارق.

أهمية اختبار الذكاء

ساعدت اختبارات الذكاء على الاطمئنان على الصحة العقلية للكثير من الأطفال، ومعرفة قدراتهم الحقيقية على التحصيل. كما وضعت الكثير من الشركات مسألة الخضوع لاختبار الذكاء شرطًا أساسيًّا لقبول موظفيها.

 

العوامل التي تؤثر في الذكاء

مع العلم أن الفرد يُخلق بنسبة ذكاء مُعينة قد تكون مرتبطة ببعض العوامل الوراثية، إلا أن هناك مجموعة من العوامل أو المتغيرات التي من الممكن أن تؤثر على ذلك الذكاء سلبًا أو إيجابًا، ومنها:

  • الحالة النفسية والصحية للفرد: إذ تتراجع نتائج قياس الذكاء لدى الأفراد أثناء مرورهم بوعكة صحية أو نفسية، عنها في حالتهم الطبيعية.
  • البيئة المحيطة: فتواجد الفرد في بيئة غنية بالمفردات اللغوية وثرية بالمواقف الاجتماعية، من شأنه أن يُحسن من ذكائه، كما قد تتراجع نسبة ذكاء الفرد في حالة انعزاله أو تواجده في بيئة تفتقر لسبل التواصل الفعال.

 

طرق تعزيز الذكاء

طالما ذُكِر أن ثمة متغيرات قد تؤثر على نسبة ذكاء الفرد سلبًا أو إيجابًا. إذًا، فمن الممكن تطويع تلك المتغيرات للحصول على أفضل أداء عقلي، وذلك باتباع الآتي:

  • ممارسة الرياضة: أثبتت بعض الدراسات أن ممارسة الرياضة بما تحمله من فوائد للجسم، تُفيد العقل أيضًا؛ إذ تعمل على زيادة تدفُّق الدم المحمل بالأكسجين إلى خلايا المخ، مما يُحسِّن من أدائها.
  • تناول غذاء صحي: فهناك العديد من العناصر الغذائية التي تعمل على تغذية خلايا الدماغ، وعلى رأسها الأوميجا 3 التي يُمكن الحصول عليها من الأسماك الزيتية والبيض والأفوكادو وزيت الزيتون وغيرها.
  • كثرة القراءة: فالقراءة من أفضل الأمور التي تُنمي الحصيلة اللغوية للفرد، وتكسبه العديد من الخبرات التي تفوق سنوات عمره، فيُصبح أكثر ذكاءً وقدرة على التفكير بشكل سليم في المواقف المُختلفة.
  • النوم الجيد: إذ أثبتت مجموعة من الدراسات أن حصول الإنسان على عدد ساعات كافية من النوم الهادئ ينعكس بشكل إيجابي على أدائه العقلي، في حين أن عدم حصول الجسم على حاجته من النوم، يجعل العقل مشتتًا وغير قادر على القيام بوظائفه على أكمل وجه. وقد حدد المتخصصون ساعات النوم اللازمة للفرد البالغ من 6 إلى 8 ساعات، وتزيد مع الأطفال لتصل إلى 12 ساعة.
 
السابق
نتائج ثورة 1919
التالي
طريقة عمل همبرجر الدجاج

اترك تعليقاً