سؤال وجواب

كيف يصنع الدخان

يُصنع الدخان بصفة أساسيَّة من نبات التبغ، وهو نبات موجود في قارتي أمريكا الشماليَّة والجنوبيَّة منذ القِدَم، وقد استُخدم في بادئ الأمر كمُسكِّن للعديد من الآلام من بينها آلام الأسنان، إلى أن لاحظ السير فرانسيس باكون عام 1610 أنَّ التبغ له العديد من الآثار السلبية، أهمها صعوبة الإقلاع عنه.

وبالإضافة إلى كون التبغ أحد مُسببات الإدمان، فقد صُنِّف مؤخَّرًا وفقًا للعديد من الإحصاءات باعتباره القاتل الأول في العالم، إذ يَقتُل حوالي 5 ملايين شخص سنويّا. كما يُعتبر من أخطر مُسببات السرطان على مستوى العالم، وخاصَّة سرطان الرئة.

 

مكوِّنات التبغ

يتكوَن التبغ من العديد من المواد الكيميائيَّة الضارَّة، من بينها 100 مادَّة سامَّة و 63 مادة مُسرطنة. ومن أهم هذه المواد النيكوتين، والزرنيخ، والسيانيد السام، والفورمالدهيد الذي يُستخدم في تحنيط الجثث، وبروميد الأمونيا (النشادر)، والأسيتون، وغازات أوَّل أكسيد الكربون، والميثان، والبروبان، والبيوتان، وجميعها مواد سامة.

 

كيف يُصنع الدخان

  • تتمثَّل المرحلة الأولى لصناعة الدخَّان في زراعة التبغ، ثم حصاده الذي يستمر من منتصف يوليو حتى أواخر أغسطس، ثم تجفيفه، من أجل إرساله إلى المصنع الخاص بصناعة الدخان.
  • تُجمَّع أوارق التبغ المُجفَّفة على شكل حزمة، يتراوح وزنها من 50 إلى 200 كجم، وتُرسَل إلى المصنع.
  • بعد وصول التبغ المجفف إلى المصنع الخاص بصناعة الدخان، يُبلل ثانيةً بالبخار، ثم يُضرب ويُفرم باستخدام أداة مخصوصة لها أسنان وتتحرَّك بشكل دائري.
  • ثم يُضاف إلى التبغ المفروم بعض الأطعمة والمذاقات التي تتناسب مع الأذواق المُختلفة، وغالبًا ما تُضاف هذه المذاقات عن طريق تمرير التبغ في محلول مائي للمذاق المُراد إضافئه إليه.
  • ثمَ يُعاد فرمه مرة أخرى، وتجفيفه إلى أن يَصِل إلى درجة رطوبة مناسبة.
  • وللتغلُّب على الرائحة الأصليَّة للتبغ، يُعاد تعرُّضه للعطور مرَّة أخيره قبل أن يُصبح جاهزًا للفِّه في أشرطة من الورق وطرحه في الأسواق.
 
السابق
صفات الشخصية القيادية
التالي
تساقط شعر القطط

اترك تعليقاً