تعليم

ما الفرق بين الديمقراطية والشورى

ما الفرق ين الديمقراطية والشورى

الديمقراطية والشورى هما اثنان من أشهر مبادئ الحكم وأكثرها تداولًا. ويبدو الفرق بين الديمقراطية والشورى فرق واضح وجلي، يلحظه كل من يتأمل معنى كل مصطلح منهما ومدلوله ومرجعيته، وذلك على الرغم من تقاربهما بعض الشيء في المعنى والاستخدام. إلا أن الأمر يتضح عند عقد مقارنة بين كل من المصطلحين، وما يترتب على تطبيقه من عيوب ومزايا.

 

تعريف الشورى

تعني كلمة الشورى لغويًّا التشاور، أما في الاصطلاح فتعني النظر في الآراء المطروحة من أهل العلم والدراية في أمر ما، واختيار أفضلها وأنسبها لتحقيق أقصى فائدة ممكنة. وتُعَد الشورى من المصطلحات الإسلامية، التي دعا الإسلام إلى تطبيقها، ليس في نظام الحكم فحسب، بل في سائر الأمور التي يُمكن الاستعانة فيها بآراء الآخرين ومشاورتهم. وقد بدا ذلك واضحًا في نهج رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه من بعده.

 

تعريف الديمقراطية

الديمقراطية هي كلمة يونانية قديمة، تتكون من جزئين هما: “ديموس” وتعني “عامة الناس”، و”كراتيا” وتعني “حكم”، ومن ثم فإن مصطلح ديمقرطية تعني حرفيًّا حكم العامة، وفي الاصطلاح تعني حكم الشعب نفسه بنفسه، من خلال التصويت والأخذ برأي الأغلبية عند اتخاذ القرارات. وقد ظهر هذا المصطلح في العصور الوسطى لأوروبَّا تصديًّا لما انتشر في هذه الآونة من ظلم واستبداد.

 

الفرق بين الديمقراطية والشورى

يتضح الفرق بين الديمقراطية والشورى في العديد من الأمور، منها:

  • الشورى مبدأ إسلامي، ويُعَد تطبيقها اتباعًا لأوامر الله وسنة رسوله. أما الديمقراطية فهي مبدأ بشري، ابتدعه البعض ظنًّا منهم أنه سوف يُعينهم على مواجهة الظلم والاستبداد.
  • تعتمد الشورى على أخذ رأي العقلاء والحكماء وأهل الخبرة. في حين أن الديمقراطية تعتمد على أخذ رأي الأغلبية بغض النظر عن ثقافاتهم وخبرتهم.
  • تُثمر الشورى عن أفضل الآراء وأكثرها نجاحًا وملاءمة في مُعظم الأحيان. أما الديمقراطية فقد تُثمر عن آراء غير مناسبة أو أفكار غير ناجحة يتورط بها الشعب نتيجة عدم ملاءمة الأغلبية لاتخاذ القرار.
  • تمنح الشورى الحكماء وكبار السن قيمتهم، وتُشعرهم بأهمية الإدلاء بآرائهم في مجالهم. أما الديمقراطية، فيتساوى فيها العالم والجاهل في الإدلاء بالرأي وقيمة الصوت.
  • كما تُتيح الشورى للشباب الصغار من ذوي العقول الراجحة أن يدلوا بدلوهم في بعض الأمور، أسوةً بما كان يفعله رسول الله صلى الله عليه وسلم. أما الديمقراطية فتُحدد غالبًا حد أدنى لأعمار القادرين على الإدلاء بأصواتهم.
 
السابق
متى فرضت الصلوات الخمس
التالي
أين توجد أعلى شلالات في العالم

اترك تعليقاً