اقتصاد

ما معنى العجز النقدي

ما معنى العجز النقدي

لكل دولة ميزانية خاصة بها، وتُعرَف ميزانية أي دولة باعتبارها المستند المالي الذي يوضح ما للدولة وما عليها من نفقات خلال عام، أي يعرض إيرادات الدولة مُقابل نفقاتها. وبُناءً عليه يُمكن معرفة ما إذا كان هناك فائض في الميزانية؛ أي يزيد حجم الإيرادات عن حجم النفقات، أو تكافؤ في الميزانية؛ أي تتساوى الإيرادات مع النفقات، أو عجز في الميزانية؛ أي تقل الإيرادات عن النفقات وهو ما يُعرَف باسم العجز النقدي الذي سوف نوضحه بالتفصيل فيما يلي.

 

ما معنى العجز النقدي

العجز النقدي أو عجز الميزانية، كما يُطلَق عليه أيضًا الرصيد السالب، هو ضعف القدرة المالية للدولة أو للحكومة، نتيجة زيادة حجم الأموال التي تُنفقها الدولة عن حجم الأموال الواردة إليها من مواردها الاقتصادية المُختلفة. ويؤدي استمرار العجز النقدي لفترات طويلة إلى لجوء الدولة إلى اقتراض الأموال لتلبية نفقاتها الرئيسية فيما يُعرَف بالدين العام، وهو ما تتعرض له معظم الدول النامية. والجدير ذكره أن مشكلة العجز النقدي لا تحدث مع الدول والحكومات فحسب، بل من المحتمل أن تتعرَّض لها أي مؤسسة أو شركة غير قادرة على موازنة شؤونها المالية.

 

مخاطر العجز النقدي

ينتج عن عجز ميزانية أي دولة مجموعة من المخاطر، منها:

  • الاقتراض الداخلي، ويعني سحب الحكومة للأموال التي كانت مُخصصة لتعزيز استثمارات الدولة سياحيًّا أو تجاريًّا أو صناعيًّا، مما يؤثر سلبًا على الناتج المحلي، وتدخل في دائرة مفرغه.
  • الاقتراض الخارجي من صندوق النقد الدولي، مما يُشكِّل عبئًا إضافيًّا على الدولة في المستقبل عند سداد تلك القروض.
  • انخفاض قيمة العملة المحلية للدولة وزيادة التضخم الاقتصادي.

 

حل العجز في الميزانية

تقع مسؤولية حل العجز النقدي على عاتق الدولة، وهو ما يُمكن تحقيقه من خلال:

  • الاهتمام بتحصيل الضرائب بمختلف أنواعها والتصدي بشكل حاسم لكافة أشكال التهرب الضريبي.
  • التصدي للفساد الإدراي في شتى القطاعات الحكومية، الذي يُمكن على إثره اهدار أموال الدولة أو استغلالها على نحو خاطئ.
  • ترشيد استهلاك الموارد المالية للدولة، والتركيز على الأولويات.
  • خصخصة بعض المشروعات التي لم تنجح الحكومة في تمويلها.
  • تشجيع الشباب على العمل الحر، والحد من التوظيف الحكومي الذي يُمثل عبء على ميزانية الدولة.
  • الإبقاء على النماذج الفعالة فقط من العمالة الحكومية، والتخلي عن العمالة الزائدة عن الحد أو غير الفعالة.
 
السابق
مدينة فاس المغربية
التالي
ما هو التسويق الهرمي

اترك تعليقاً