العناية بالفم والأسنان

ما هو ضرس العقل

ضرس العقل أو الضرس الثالث هو مجموعة طواحن تنمو بالجزء الخلفي في كلًا من الطبقة العليا والسفلى من الفك، وتتميز عن الضروس بنموها عادةً في الفترة العمرية بين 17 و 25 عامًا. وقد لا ينمو أحيانًا لدى بعض الأشخاص، وينمو بصورة طبيعية كباقي الضروس للبعض الآخر، لكنه غالبًا ما يُسبب إضطرابات صحية بالفك عند نموه مما يتطلب العلاج الطبي، والخلع في نهاية الأمر.

 

إضطرابات ضرس العقل

يواجه معظم الناس إضطرابات صحية عند نمو ضرس العقل، لوجود عدة أنواع من المشاكل التي تحدث أثناء نموه مثل:

  • عدم وجود مكان كاف لنمو الضرس، مما يؤدي لنمو أنسجة اللثة في المنطقة المحيطة به، والتهابها.
  • النمو في الإتجاه الخاطىء من اللثة أو الانغراس في اللثة.
  • نمو أكياس مع ضرس العقل، وبالتالي تضغط على الضروس المحيطة به.

 

أعراض اضطرابات ضرس العقل

تُعد أعراض إضطرابات الضروس من أكثر أنواع الإضطرابات الصحية المُسببة للألم الحاد، وتتمثل في تَهيُج، وانتفاخ، وتورم في منطقة اللثة المحيطة بالضرس المُضطرب. كما تشمل الأعراض آلامًا لباقي الضروس، والأسنان في حالة ضغط الضرس عليهم.

 

علاج إضطرابات ضرس العقل

يرتكز العلاج على تشخيص الطبيب المعالج الذي يقوم بالتشخيص عن طريق فحص الفك، وإجراء الأشعة الطبية مثل الأشعة السينية للتوصل للتشخيص الدقيق. وعادةً يتم إزالة الضرس، وتعتمد سرعة الشفاء على الحالة الصحية العامة للشخص، ومدى تأثير إضطرابات الضرس على الفك.

 

طرق للتخفيف من ألم ضرس العقل

توجد العديد من الطرق التي تستخدم للحد من ألم ضرس العقل الذي يمكن التعرض له خلال نموه، أو لتعرضه لأحد إضطرابات النمو، أو بعد خلعه مثل: تطبيق كمادات الثلج على الفك لمدة 15 دقيقة، واستخدام شاي القرنفل أو شاي النعناع، أو شاي الزنجبيل الطازج كغسول للفم، والمضمضة بإستخدام محلول الماء المملح، أو شاي المريمية المالح.

 
السابق
فوائد عرق السوس
التالي
كيفية نقل الأسماء من الآيفون

اترك تعليقاً