تعليم

ما هو غاز الضحك

غاز الضحك هو غاز أكسيد النيتروس والمعروف أيضًا باسم أكسيد النيتروجين الثنائي أو أحادي أكسيد ثنائي النيتروجين وهو عبارة عن مزيج من غاز النيتروس وغاز الأكسجين. ويتميز برائحته المفضلة للكثيرين، وتأثيره المهدىء، لذلك له العديد من الاستخدامات الطبية، كما يدخل في العديد من الصناعات.

 

معلومات عن غاز الضحك

  • صيغته الجزيئية (N2O).
  • يتكون من ذرتين نيتروجين، وذرة أكسجين.
  • غاز عديم اللون وغير قابل للإشتعال.
  • كثافته 1.97 جرام/سم3.
  • درجة انصهاره -90.8 درجة سيليزيوس.
  • درجة غليانه -88.46 درجة سيليزيوس.
  • يُحضر معمليًا بتسخين نترات الأمونيوم.
  • اكتشفه العالم جوزيف بريستلي سنة 1772 م.
  • بدأ استخدامه طبيًا سنة 1790 م.
  • لُقب بهذا الاسم نظرًا لتأثيره الفعال في تهدئة الجسم والشعور بالبهجة.

 

استخدامات غاز الضحك

الاستخدام الطبي

يُستخدم غاز الضحك في طب الأسنان بمزجه مع الأكسجين، بحيث لا تقل نسبة الأكسجين فيه عن 30% ورمزه العلمي هو (N2O – O2). ويتوفر مضغوطًا في جهاز طبي خاص ليستنشقه المريض بالجرعة المحددة له من قبل الطبيب المعالج عبر وضع قناع مطاطي صغير على أنف المريض. ويُمكن للمريض تجربة استنشاق الغاز بضعة دقائق لاتخاذ قرار بشأن رغبته في استخدامه أثناء خضوعه للمعالجة الطبية. ويبدأ تأثير الغاز بعد استنشاقه بعشرين ثانية في المتوسط، ويختلف تأثيره تبعًا لكميته ومدة استنشاقه، إذ يتراوح مستوى التهدئة بدايةً من الشعور بالخدر إلى النعاس الشديد. ويتميز بانتهاء تأثيره في فترة تتراوح من 3 إلى خمس دقائق بعد التوقف عن استنشاقه، وبذلك يستطيع المريض متابعة ممارسة مهامه اليومية بشكل طبيعي.

 

تفعيل الأداء الفائق لمحركات السيارات

يُوظف غاز الضحك لتفعيل أوقات قصيرة من الأداء في محركات الحرق الداخلي للسيارات؛ إذ يسمح بدخول كمية أكبر من الوقود وبالتالي زيادة كمية الطاقة.

 

صناعة الطائرات

بدأ الألمان في استخدامه بهذا المجال منذ الحرب العالمية الثانية بتزويد الكثير من الطائرات بنظام خاص يُضيف الغاز لشحنة الدخول لتعويض قلة كثافة الهواء عند الطيران.

 

أضرار غاز الضحك

توجد عدة أضرار لغاز الضحك، إلا أنها تنجم لدى أغلب الحالات عند استنشاقه بكميات كبيرة؛ حيث تتراوح آثاره الجانبية من الشعور بالغثيان إلى الوفاة. كما يحذر على الحوامل استنشاقه خلال الشهور الأولى من الحمل، عوضًا عن مرضى اضطرابات الجهاز التنفسي.

 
السابق
كيفية إزالة تجاعيد العين
التالي
اتفاقية سايكس بيكو

اترك تعليقاً