تعليم

ما هي الصخور الرسوبية

ما هي الصخور الرسوبية

الصخور الرسوبية هي الصخور التي تتشكل عند أو بالقرب من سطح الأرض من خلال تراكم وتفتيت الرواسب (الصخور الفتاتية) أو بسبب ترسّب المواد التي تذوب في مياه البحر أو البحيرات (الصخور الرسوبية الكيميائية)، وبصفة عامة فهي أكثر الصخور التي يتم كشفها على سطح الأرض شيوعًا ولكنها ليست سوى مكون ثانوي من القشرة بأكملها، والتي تهيمن عليها الصخور البركانية والمتحولة، إذ تنحصر الرواسب في قشرة الأرض، وهي القشرة الخارجية الخفيفة الرقيقة للأرض والتي يتراوح سمكها بين 40 و 100 كيلومتر.

 

كيفية تكون الصخور الرسوبية

تتشكل هذه الصخور بعدة طرق مختلفة، فمن الممكن أن تتشكل بعضها من خلال ترسب تدريجي للرواسب التي يتم ضغطها لاحقًا، في حين تتشكل أخرى كخزانات مائية من خلال تكون وتنقل الرواسب التي تتحول ببطء إلى تكوين صخري على مدار قرون. وتغطي ما يصل إلى 75 ٪ من سطح الأرض، وتسجل الكثير من تاريخ الأرض، وتحتوي على الكثير من الحفريات، ويعد فهم كيفية تطور الرواسب وتشكّلها جزءًا مهمًا في علم الرسوبيات.

 

أهمية الصخور الرسوبية

توفر هذه الصخور العديد من المنتجات التي إستفادت منها المجتمعات القديمة والحديثة، فهي مفيدة في تطبيقات مختلفة، مثل الهندسة المعمارية، واستخراج النفط، وإنتاج السيراميك، وفحص خزانات المياه الجوفية، ويمكن توضيح ذلك فيما يلي:

  • الاستخدامات المعمارية: تُستخدم الأحجار المستمدة من هذه الصخور في الهندسة المعمارية، ولا سيما في الصخر الزيتي، والأسقف، والسيراميك والمواد الصناعية.
  • الجيولوجيا الاقتصادية: تحتوي هذه الصخور على رواسب كبيرة من الرصاص والزنك والفضة ورواسب النحاس الكبيرة ورواسب الذهب والتنجستن والعديد من المعادن الثمينة والأحجار الكريمة والمعادن الصناعية ورواسب خام المعادن الثقلية.
  • الطاقة: تعتمد الجيولوجيا البترولية على قدرة هذه الصخور على توليد رواسب من الزيوت البترولية، تم العثور على الفحم والصخر الزيتي في الصخور الرسوبية، كما يوجد نسبة كبيرة من موارد طاقة اليورانيوم في العالم ضمن هذه الصخور.
  • المياه الجوفية: تتضمن هذه الصخور معدلات عالية من طبقات المياه الجوفية للأرض، ويعتمد فهم الإنسان لمدى هذه الطبقات وكمية المياه التي يمكن سحبها منها بشكل حاسم على معرفة الصخور التي تحملها.

 

أنواع الصخور الرسوبية

تنقسم أنواع الصخور الرسوبية إلى ثلاثة أنواع رئيسية كالتالي:

  • الصخور الفتاتية أو الميكانيكية: تتكون من جزيئات مشتقة من التجوية وتآكل بعض الصخور، وفي الماضي تم إستخدام هذا المصطلح لوصف الصخور الغنية بالسيليكا.
  • الصخور الرسوبية العضوية: عبارة عن رواسب مهمة تشكلت من تراكم المخلفات البيولوجية، وتشكل رواسب صخرية من الفحم والزيت، وتوجد عادة داخل أحواض الصخور الرسوبية.
  • الصخور الرسوبية الكيميائية: تشمل بعض الكربونات، عن طريق ترسيب المعادن الذائبة بفعل مياه البحر أو البحيرات، ومن أمثلتها الشيرت وصخر الجاسبيليت.
 
السابق
تعريف علم الرسوبيات
التالي
طريقة عمل البيتزا السريعة

اترك تعليقاً