إسلاميات

ما هي حروف القلقلة

ما هي حروف القلقلة

أمرنا الله سُبحانه وتعالى بتلاوة القرآن الكريم واحتسبها واحدة من أجل العبادات التي يتقرَّب بها العبد من ربِّه، وقد حثنا الرسول الكريم أيضًا على المداومة على قراءة القرآن والحرص عليها، فقال صلى الله عليه وسلم: “الماهر بالقرآن مع السفرة الكرام البررة، والذي يقرأ القرآن ويتتعتع فيه وهو عليه شاق له أجران” رواه مسلم. ولكي يتمكن المسلم من تلاوة القرآن الكريم على خير وجه، لا بد له من العلم بالتجويد؛ وهو العلم الذي يبحث في كلمات القرآن الكريم، ويهتم بمخارج حروفه كما ينبغي، وكما علمنا إياها رسولنا صلى الله عليه وسلم. ونحن الآن بصدد الحديث عن حروف القلقلة التي تُعَد واحدة من أحكام التجويد.

 

معنى القلقلة

تعني القلقلة لُغويًّا الحركة الاضطرابية، وهي مأخوذة من قول العرب قديمًا “تقلقلت القدر على النار “أي اهتزت واضطربت نتيجة غليان محتوياتها، أما اصطلاحًا فقد أُطلقت على أحد أحكام التجويد التي تعني اهتزاز أو اضطراب نبرة الصوت الصادرة أثناء نطق بعض الحروف حال سكونها.

 

ما هي حروف القلقلة

حدد العلماء حروف القلقلة بخمسة أحرف هي: “القاف، والطاء، والباء، والجيم، والدال”، والتي أمكن تجميعها في كلمتين هما: “قطب جد” لتسهيل حفظها. وسُميَت بهذا الاسم، لأنها إذا سكُنَت ضَعُفَت واهتز نطقها. وقد ذكر الأستاذ “أبو الحسن شُريح” أحرف القلقلة الخمسة في كتابه “نهاية الإتقان في تجويد القرآن” قائلًا: “هي متوسطة كباء (الأبْواب)، وجيم (النجْدين)، ودال (مددْنا)، وقاف (خلقْنا)، وطاء (أطْوارًا). ومتطرفة كباء (لم يتبْ)، وجيم (لم يخرجْ)، ودال (لقدْ)، وقاف (من يُشاققْ)، وطاء (لا تشططْ)”.

 

مراتب القلقلة

للقلقلة مراتب ثلاث هي:

  • قلقلة كبرى: عند وقوع حرف القلقلة مشددًا في آخر الكلمة، مثل القاف في كلمة “الحقّ”.
  • قلقلة وسطى: عند وقوع حرف القلقلة غير مشدد في آخر الكلمة مثل الدال في “لم يلدْ”.
  • قلقلة صغرى: عند وقوع حرف القلقلة الساكن في وسط الكلمة، مثل الدال في “ادْخلوا”.

 

نطق حروف القلقلة

اختلف العلماء في طريقة نطق حروف القلقلة، فظهرت العديد من الآراء، منها:

  • أن يتأثر الحرف المقلقل بحركة الحرف السابق له سواء كان مفتوحًا أو مضمومًا أو مكسورًا، وهو الرأي الأرجح.
  • أن تقترب حركة الحرف المقلقل إلى الفتح، بغض النظر عن حركة الحرف السابق له.
  • أن يتأثر الحرف المقلقل بحركة الحرف اللاحق له.
  • أن تقترب حركة الحرف المقلقل إلى الكسر بغض النظر عن حركة الحرف السابق أو اللاحق، وهو رأي ضعيف.
 
السابق
تعريف المجرة
التالي
أنواع الإبداع

اترك تعليقاً