سؤال وجواب

ما هي علامات ضعف النظر

يُعتبر ضعف النظر أحد مشاكل النظر الأكثر شيوعًا بين الناس، سواءً بين الأطفال أو الكبار. ويُعتبر الكشف المُبكر عن مشاكل ضعف النظر إحدى الطرق الهامة في العلاج.

 

أسباب ضعف النظر

يُمكن أن يكون ضعف الرؤية لدى البالغين أو الأطفال نتيجة لعدد من الحالات الطبية المُختلفة بما في ذلك التغيرات التشريحية أو التشوهات في العين، أو النظام البصري، أو أمراض العيون أو الآثار الجانبية للأدوية أو إصابات العين. كما يُعاني العديد من الأشخاص من اضطرابات بصرية مرتبطة بالعمر أو إجهاد العين التي يمكن أن تؤدي إلى تغيرات في الرؤية مما  يصعب القيام بالأنشطة اليومية مثل القراءة أو النظر إلى شاشة الكمبيوتر لفترات طويلة. العلامات والأعراض الشائعة لهذه الأنواع من مشاكل الرؤية تشمل إجهاد العين، والصداع، وعدم وضوح الرؤية.

 

أنواع ضعف النظر

قد تُعبر مشكلة عدم وضوح الرؤية البُعديه عن احتمالية الاصابة بقصر النظر، وعلى العكس من ذلك قد تُعبر مشكلة عدم وضوح الرؤية القريبة إلى احتمالية الاصابة بطول النظر.

يمكن  أيضََا أن يُعبر ضعف النظر عن الاصابة بالاستجماتيزم بسبب عدم انتظام شكل القرنية، أو في بعض الأحيان تقوس العدسة داخل العين. وفي جميع الحالات التي يُصاب فيها الشخص بضعف النظر، من الضروري أن يقوم طبيب العيون بفحص العين، ويصف حلاً للمساعدة في تصحيح الإبصار.

 

علامات ضعف النظر

  • ظهور مفاجئ لومضات من الضوء غالبًا ما تكون ممُزوجة ببقع عاتمة سوداء، وإحساس بستارة داكنة أو حجاب يحجب جزءًا من الرؤية.
  • صعوبة تمييز الظلال أو شدة الألوان.
  • صعوبة في تمييز الأشياء في الضوء الخافت.
  • رؤية ضبابية أسوأ في الضوء الساطع.
  • ضعف الرؤية الليلية.
  • صعوبة تحديد تفاصيل الأشياء.
  • الحاجة إلى ضوء أكثر إشراقاً عند القراءة.
  • الرؤية المزدوجة أو الثلاثية في عين واحدة فقط.
  • التهاب مؤلم في العين.
  • الصداع.
  • عدم وضوح الرؤية.
  • احمرار في العين.
  • الغثيان والقيء.

 

يجب الحرص بشكل هام على زيارة طبيب العيون في أقرب وقت ممكن عند مواجهة أيًا من الأعراض المذكورة، وقد تحتاج إلى قياس درجة الإبصار من أجل تحديد قياسات النظارات الطبية.

 
السابق
جابر بن حيان
التالي
طريقة معرفة زيت جوز الهند الأصلي

اترك تعليقاً