إسلاميات

متى يكون وقت الزوال

وقت الزوال هو الوقت الذي تزول فيه الشمس من منتصف السماء لتتجه ناحية المغرب، وذلك لأن الشمس تبدأ في الظهور من ناحية المشرق، ثم تبدأ في الصعود شيئًا فشيئًا حتى تصل إلى كبد السماء، أي منتصفها، ثم تبدأ في النزول ناحية المغرب، فيكون ذلك وقت الزوال ووقت صلاة الظهر.

وقد قال الشافعي في كتاب “الأم” عن وقت الزوال: “وأول وقت الظهر إذا استيقن الرجل بزوال الشمس عن وسط الفلك، وظِل الشمس في الصيف يتقلَّص حتى لا يكون لشيء قائم معتدل نصف النهار ظِل بحال، وإذا كان ذلك فسقَط للقائم ظل، ما كان الظل، فقد زالت الشمس. والظل في الشتاء والربيع والخريف مُخالف له فيما وصفت من الصيف، وإنما يعلم الزوال في هذه الأوقات بأن ينظر إلى الظل، ويتفقَّد نقصانه، فإنَّه إذا تناهى نقصانه زاد، فإذا زاد بعد تناهي نقصانه، فذلك الزوال هو أوَّل وقت الظهر”.

وفي مُحاولة لتوضيح قول الإمام الشافعي: عندما تُشرق الشمس، تكون ظلال الأشياء مائلة ناحية الغرب، ويستمر الظل في التناقص شيئًا فشيئًا، حتى تُصبح الشمس في منتصف السماء، وعندها يختفي الظل، إن كان الوقت صيفًا، أمَّا في بقية فصول السنة، يكون الظل في أقصر حالاته. وبعد الوصول لهذه المرحلة، يبدأ طول الظل في الزيادة مرَّة أخرى ولكن في اتجاه الشرق، وحينها يبدأ وقت الزوال.

 

حكم الصلاة في وقت الزوال

وقد نهى رسول الله صلَّى الله عليه وسلم عن الصلاة قبل الزوال مُباشرةً، وهو الوقت القصير الذي تتوسط فيه الشمس السماء قبل أذان الظهر مُباشرة. أمَّا إذا دخل الزوال، فُتِحت أبواب السماء، وأصبحت الصلاة أمرًا مُستحبًّا، حتى خصَّ رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم وقت الزوال بسنَّة، نظرًا لما في هذا الوقت من خير.

فقد روَى الترمذي في الشمائل: “أنَّ النبي صلَّى الله عليه وسلَّم كان يُدمن أربع ركعات عند زوال الشمس، فقلت يا رسول الله، إنَّك تُدمن هذه الأربع ركعات عند زوال الشمس؟ فقال: إنَّ أبواب السماء تفتح، فلا تُرتَج حتى يُصلَّى الظهر، فأُحب أن يصعد لي في تلك الساعة خير”. كما روى الطبراني: “لما نزل رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم عليَّ رأيته يُديم أربعًا قبل الظهر، وقال: إنه إذا زالت الشمس فُتِحت أبواب السماء”. وقال البعض أنَّ هذه الأربع ركعات هنَّ سنة الظهر القبليَّة، وهناك رأي آخر يرى أن هذه الأربع  غير سنَّة الظهر.

 
السابق
طريقة عمل لفائف قمر الدين في المنزل
التالي
كيفية زراعة الجرجير

اترك تعليقاً