أمراض الصدر والحساسية

مخاطر التدخين على الجسم

مخاطر التدخين على الجسم

مخاطر التدخين على الجسم التدخين من العادات السلبية التي يقدم عليها الكثير من الأشخاص وهى عادة سلبية وتعتبر من العادات المسببة للعديد من المخاطر الشديدة على الصحة العامة للجسم.

 

مخاطر التدخين على الجسم

بغض النظر عن طريقة التدخين سواء كانت السجائر أو النارجيلة أو التدخين الإلكتروني، ولا توجد أي مادة من مواد التبغ آمنة صحياً سواء كانت مادة القطران أو الأسيتون أو النيكوتين وأول أكسيد الكربون فكل هذه المواد هي خطرة ليست على الرئتين فقط بل على الجسم بشكل عام.

من الممكن أن يتسبب التدخين فى بعض المشاكل الصحية والكثير من المضاعفات المتكررة فى جميع أنحاء الجسم، كما إن للتدخين يعرض الشخص المدخن لمجموعة من المشاكل العديدة على مدي سنوات كثيرة.

من المؤكد إن تدخين التبغ خطر جداً على الصحة ولا يوجد فائدة من تغيير نوع التدخين سواء من السجائر إلى النارجيلة أو العكس لتجنب هذه المخاطر حيث تحتوي السجائر على 600 عنصر وهي متواجدة أيضا فى السجائر والنارجيلة، وعند احتراق هذه العناصر تولد أكثر من 7000 مادة كيميائية خطرة.

ومعظم هذه المواد سامة ونسبة منها لها صلة بالإصابة بمرض السرطان.

وقد أفادت بعض الجهات الصحية إن نسبة الوفاة بين المدخنين تفوق عدد الوفاة من غير المدخنين بنسبة ثلاث أضعاف تقريباً.

ومن ضمن التأثيرات الناجمة عن التدخين هو استمرار المضاعفات والضرر لعدة سنوات ، ولكن عند الإقلاع عن التدخين يمكن أن يؤثر بالإيجاب على الصحة.

 

أثار التدخين على الجهاز التنفسي

– عندما تقوم بالتدخين أو استنشاق الدخان فإنك تضر الرئتين،

وبمرور الوقت ينتشر الضرر بكل أنحاء الجسم إلى جانب زيادة معدلات العدوى.

 

– المدخنين من أكثر الأشخاص عرضة لبعض الأمراض المزمنة الخاصة بالرئة مثل:

  • تلف الأكياس الهوائية – انتفاخ الرئة.
  • التهاب الشعب الهوائية.
  • الانسداد الرئوي.
  • سرطان الرئة.

 

– الإقلاع عن التدخين من الممكن أن يسبب عدم الراحة فى جهاز التنفس ،

حيث إن الرئة تبدأ بالتعافي ويبدأ المخاط فى الخروج بعد الإقلاع عن التدخين

مباشرةً وهى علامة على بداية تحسن الجهاز التنفسي.

– وتظهر أعراض التدخين السلبي على الأطفال الذين يدخن آبائهم ببعض الأعراض مثل السعال والالتهاب الرئوي والتهاب الشعب الهوائية على عكس الأطفال الذين لا يدخن آبائهم.

 

 أضرار التدخين على الجهاز العصبي

– مادة النيكوتين لها تأثير كبير على تغيير الحالة المزاجية ، حيث تصل مادة النيكوتين إلى الدماغ فى غضون ثواني معدودة وتجعلك تشعر ببعض النشاط.

– وعندما يتوقف هذا الإحساس يجعلك تشعر بالتعب والتغيير المزاجي مما يجعلك تتشوق إلى المزيد من النيكوتين.

– وهذه الأسباب هي التي تجعل الإقلاع عن التدخين صعب للغاية.

– عند انسحاب النيكوتين من الجسم يجعلك تشعر بالقلق والتوتر والغضب كما انه يحدث بعض نوبات الصداع المتكرر ومشاكل فى النوم.

 

 أضرار التدخين على الجهاز الهضمي

– من الممكن للتدخين أن يتسبب فى بعض أمراض الجهاز الهضمي مثل:

  • سرطان الفم والحنجرة والمريء.
  • سرطان البنكرياس.
  • مرض السكري من النوع الثاني.

 

وغير ذلك من الأمراض التي يتسبب فيها التدخين والتي تميل إلى التطور السريع

بصورة أكبر من الأشخاص الذين لم يدخنون التبغ أصلاً.

 

نصيحة للإقلاع عن التدخين

الإقلاع عن التدخين أمر صعب على المدخن ، ولكن ينصح بأن يقوم المدخن الذي لدية الرغبة فى الإقلاع عن التدخين باستشارة طبيب متخصص فى هذا الأمر

لكي يضع له خطة سليمة للإقلاع عن التدخين بصورة صحيحة ونهائية، فهذه الخطوة هى الخطوة الأكثر أهمية فى منظومتك الصحية حتى تستطيع العيش

بصحة جيدة من غير الكثير من المشاكل المتتالية التي تؤثر على جميع وظائف الجسم بشكل عام وعلى صحة الجهاز التنفسي بشكل خاص.

 
السابق
آلام الكاحل عند المشي
التالي
الرضاعة الطبيعية

اترك تعليقاً