العلوم الإنسانية

مفهوم علم المكتبات

مفهوم علم المكتبات

علم المكتبات هو أحد العلوم الإنسانية التي تهتم بوضع المعلومة المناسبة بين يدي الشخص المناسب في الوقت المناسب، لتحقيق أقصى استفادة ممكنة. كما يُمكن تعريفه باعتباره العلم الذي يهتم بدورة حياة المعلومة، بدايةً من المصدر وحتى المستَقبِل، مرورًا بطرق معالجتها وقنوات توصيلها.

 

أهداف علم المكتبات

يهدف علم المكتبات إلى:

  • تنظيم المعلومات بالشكل الذي يُلبِّي احتياجات المُستفيدين.
  • دراسة مدى تفاعل المستفيدين مع أنظمة الحفظ والاسترجاع.
  • تدريب المهتمين بهذا المجال على ما يلزم لتوجيه خدمة المكتبات وتنظيمها.
  • كما يهدف إلى تطبيق أحدث تقنيات حفظ ومعالجة واسترجاع المعلومات، ومواكبة التطور المستمر لتلك التقنيات.

 

نشأة علم المكتبات

  • نشر الباحث والمكتبي الفرنسي غابرييل ناوديه أول نص يهتم بالعمليات المكتبية عام 1627م، وأسماه “نصيحة حول إنشاء مكتبة”. ثم كتب الألماني سكريتينجر كتابًا آخر حول نفس الموضوع عام 1828م.
  • ثم افتتح ميلفيل ديوي أول مدرسة أمريكية لأمانة المكتبات في جامعة كاليفورنيا في 5 يناير عام 1887م، والتي عُرِفَت باسم “مدرسة اقتصاد المكتبات”، وقد كان مُصطلح اقتصاد المكتبات شائعًا في الولايات المتحدم حينها.
  • ومع بداية القرن العشرين قام رانجاناثان بتأليف كتاب “القوانين الخمسة لعلم المكتبات” الذي نُشِر عام 1931م، وطوَّر أول نظام تصنيف اصطناعي تحليلي كبير.
  • أما في القرن الحادي والعشرين، فقد أثرت التكنولوجيا بشتى صورها على علم المكتبات وطرق حفظ وتوصيل المعلومة.

 

أنواع المكتبات

  • المكتبات الوطنية: وهي المكتبات التي تم تعريفها في تقرير الإحصاء الدولي للمكتبات باعتبارها المكتبات التي تقوم بجمع وحفظ التراث الفكري والوطني، سواء عن طريق الإيداع القانوني أو بأي شكل آخر.
  • المكتبات العامة: هي المكتبات التي تجمع شتى مصادر المعرفة والمعلومات المُستهدفة من قِبل مختلف الفئات والأعمار والثقافات، ليتمكنوا من البحث والقراءة والاطلاع.
  • المكتبات المدرسية: هي المكتبات التي تلحق بالمدارس بمختلف مستوياتها أو مراحلها، وتهدف إلى تسهيل توصيل المعلومات بشكل منظم يُفيد المجتمع المدرسي، بما فيه من تلاميذ ومعلمين.
  • المكتبات الجامعية: هي المكتبات التي تُديرها الجامعات، وتهدف إلى تقديم كافة الخدمات المكتبية إلى طلاب الجامعة وأساتذتها بشكل سهل ومنظَّم.
  • المكتبات المتخصصة: هي المكتبات التي تهتم باقتناء المُحتوى الفكري الخاص بمجال مُعيَّن دون غيره، مثل المكتبات الموجودة في مراكز البحوث العلمية والوزارات والمستشفيات والمتاحف والبنوك والشركات على اختلاف أنواعها.
 
السابق
نبذة عن حياة الإمام الشافعي
التالي
مرض العصب السابع

اترك تعليقاً