تاريخ

نتائج الحرب العالمية الأولى

الحرب العالمية الأولى من أهم الأحداث التاريخية في العالم، والتي بدأت في 28 يوليو من عام 1914، واستمرت حتى 11 نوفمبر من عام 1918، كان يطلق عليها في الولايات المتحدة الأمريكية اسم (الحرب الأوروبية)، وحملت اسم (الحرب العظمى) في العديد من الدول الأخرى، وظلت تحمل هذا الاسم حتى قامت الحرب العالمية الثانية.

وقامت هذه الحرب بين العديد من الدول العظمى بقارة أوروبا، وهم بريطانيا وروسيا وفرنسا، وكانت هذه الدول هم التحالف الأول بالحرب العالمية الأولى، ضد مجموعة أخرى من الدول وهم ألمانيا والنمسا وبلغاريا والدولة العثمانية آنذاك، واطلقت هذه المجموعة على نفسها اسم دول المحور.

وتعد الحرب العالمية الأولى من أشرس الكوارث البشرية التي تسبب بها الإنسان على وجه الأرض؛ حيث نتج عنها مقتل أكثر من 9 مليون محارب ومدني، فضلاً عن الخسائر الإقتصادية والسياسية التي نتجت عنها.

 

السبب وراء قيام الحرب العالمية الأولى

يشير العديد من المؤرخين إلى أن السبب الأول وراء قيام الحرب العالمية الأولى هو اتباع سياسية الإستعمار التي كانت تتبعها الدول الأوروبية في ذلك الوقت، وبعدها تفاقمت الأحداث حتى الوصول إلى مرحلة نشوب الحرب.

 

نتائج الحرب العالمية الأولى

  • إنهيار الأمبراطورية العثمانية وتفككها.
  • تدهور الأنظمة الدكتاتورية في العديد من دول أوروبا.
  • ظهور الثورة الشيوعية وانتصارها لأول مرة في العالم.
  • هزيمة ألمانيا واستسلامها.
  • بالإضافة إلى إنهيار وسقوط النظام القيصري في الإتحاد السوفيتي (روسيا) حالياً.
  • ظهور أنواع جديدة من الأسلحة، ومن أهمها الطائرات والدبابات.
  • بالإضافة إلى بروز الأمم المتحدة كمنظمة دولية للسلام، حيث أعلنت حينها على أن الهدف الأول من ظهورها حل النزاعات سلمياً بين الدول ودون اللجوء للحلول العسكرية.
  • كما استطاعت الكثير من الدول الحصول على استقلاليتها نتيجة هذه الحرب ومنها: بولندا، وهنغاريا، ويوغسلافيا.

 

الخسائر الإقتصادية الناتجة عن الحرب العالمية الأولى

أما عن الناحية الإقتصادية، فنتج عن الحرب العالمية الأولى العديد من الخسائر، من بينها تخريب وتدمير المنشآت الإنتاجية من المصانع والمعامل والطرق، بالإضافة إلى تخريب وتدمير الأراضي الزراعية خلال هذه الفترة، مما أدى إلى تراكم الديون على الدول، فضلاً عن التكلفة المادية للحروب، والتي أدت إلى تفاقم الأزمة الإقتصادية بالعديد من الدول.

 

الخسائر البشرية الناتجة عن الحرب العالمية الأولى

ونتج عن الحرب العالمية العديد من الخسائر البشرية، وصل حجمها لأكثر من 9 مليون قتيل، كان أكثرهم من الجنود المشاركين في الحرب، بالإضافة إلى عدد من المدنيين من ألمانيا وفرنسا. وعن السبب الأكبر وراء هذا الكم من الخسائر البشرية هو استخدام عدد كبير من الأسلحة والمعدات الجديدة بين الأطراف المحاربة، مما أدى ذلك إلى قتل عدد كبير من الشباب، وكان لذلك أثره الواضح على تراجع الكثير من الصناعات والنشاطات في الدول طرف النزاع نتيجة لقلة عدد الشباب، كما دخلت المرأة سوق العمل آنذاك نتيجة إفتقار الأيدي العاملة.

 
السابق
كيفية حساب زكاة المال
التالي
فوائد الأوميغا 3

اترك تعليقاً