تعليم

وظيفة الزائدة الدودية

وظيفة الزائدة الدودية

الزائدة الدودية (بالإنجليزية: Vermiform appendix)، هي عبارة عن أنبوب متصل بالمصران الأعور على شكل دودي مسدود النهاية، والمصران الأعور هو جزء من القولون يقع عند تقاطع الأمعاء الدقيقة والأمعاء الغليظة. ورغم صغر حجمها، إلا أن وظيفة الزائدة الدودية في جسم الإنسان من الأمور المثيرة للدهشة، حيث تعد من خطوط الدفاع الأولى ضد الأمراض، علاوة على كونها مخزن للبكتيريا النافعة التي يحتاجها الجسم.

 

وصف الزائدة الدودية

يبلغ طول الزائدة الدودية عند الإنسان 9 سم تقريبًا، ولكنها قد تتراوح من 2 إلى 20 سم، وعادةً ما يتراوح قطر الزائدة الدودية بين 7 و 8 ملم، وأطول زائدة دودية تمت إزالتها على الإطلاق كان طولها 26 سم لمريض في كرواتيا. تقع الزائدة الدودية عادةً في الربع السفلي الأيمن من البطن، بالقرب من عظم الورك الأيمن، وتقع قاعدة الزائدة تحت الصمام الذي يفصل الأمعاء الغليظة عن الأمعاء الدقيقة بمسافة 2 سم.

 

وظيفة الزائدة الدودية

  • الزائدة الدودية هي “منزل آمن” للبكتيريا المفيدة التي تساعد على الشفاء من الإسهال.
  • علاوة على ذلك، فإن الزائدة الدودية بمثابة ملاذ للبكتيريا المفيدة، فعندما يطرد المرض البكتيريا من بقية الأمعاء تقوم الزائدة الدودية بتعويض هذا النقص وموازنة منسوب الفيتامينات في الجسم.
  •  تعمل على إعادة ملء الأمعاء بالبكتيريا النافعة بعد نوبة من الزحار (الإسهال الدموي الحاد)، أو الكوليرا (وهي عدوي معوية حادة) تفقد فيها الأمعاء الكثير من البكتريا النافعة؛ مما يعمل على تعزيز عملية الهضم.
  • وتكمن وظيفة الزائدة الدودية أيضًا في دعم نظام المناعة والجهاز الليمفاوي؛ حيث تم تحديدها كمكون مهم في وظيفة جهاز المناعة في الثدييات المخاطية، حيث تساعد في إزالة النفايات الموجودة في الجهاز الهضمي، وتحتوي على الأوعية الليمفاوية التي تنظم مسببات الأمراض.
  •  كما تنتج الدفاعات المبكرة التي تمنع الأمراض الفتاكة، مما يجعل الاستجابات المناعية عالية وأكثر قدرة على محاربة مسببات الأمراض.
  •   بالإضافة إلى ذلك، تعمل بالتعاون مع الخلايا الليمفاوية الفطرية الموجودة في القناة الهضمية من أجل الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي.

 

هل استئصال الزائدة الدودية يؤثر على الجسم

طبقًا لرأي العديد من المتخصصين، لا يجب التشبث بالزائدة الدودية لمجرد أن لها وظيفة في الجسم، فلو لحقت بها بعض الأضرار التي قد تؤثر على صحة الإنسان فيكون من الضروري استئصالها، خاصةً أن إزالتها لن يسبب خطورة على حياة الإنسان. برغم دورها الحيوي، قد يكون استئصالها في بعض الحالات هو الحل الأمثل.

 
السابق
فوائد حبوب الكينوا
التالي
أسباب الإمساك عند الأطفال

اترك تعليقاً